أخبار التعليمورقة وقلم

شيخ الأزهر لوزير خارجية المجر : نربي طلابنا على ثقافة الاختلاف

كتب - محمد علي

 

استقبل فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، اليوم بمشيخة الأزهر، «بيتر سيارتو»، وزير الخارجية المجرى، والوفد المرافق له، لبحث التعاون العلمى والثقافى بين الأزهر والمجر، والنقاش حول جهود الأزهر والمجر فى مجال نشر التسامح والاعتدال ومكافحة التعصب والعنصرية.

.

وفى مستهل حديثه، أكد وزير الخارجية المجرى أن المجر تتابع الجهود الجبارة التي يبذلها شيخ الأزهر لدفع الحوار والتعايش بين أتباع الديانات المختلفة ومد جسور التعاون والترابط بين الناس على اختلاف ثقافاتهم ومعتقداتهم، ونشرف أن نبدأ زيارتنا إلى مصر من الأزهر الشريف، كما تقدر المجر الجهود الكبيرة التى يبذلها فضيلته فى إرساء السلام العالمي ونشر ثقافة التعايش بين أتباع الأديان فى العالم أجمع.

وأضاف وزير الخارجية المجرى أن الحكومة المجرية تعمل دائمًا على أن يعيش المسلمون والمسيحيون وكل مواطني المجر جنبًا إلى جنب، وترفض كل أشكال التعصب وخصوصًا التعصب الديني، مؤكدًا لفضيلة الإمام الأكبر أن: «الحكومة والشعب المجري يقدرون جهودكم العظيمة مع بابا الفاتيكان وتوقعيكم لوثيقة الأخوة الإنسانية من أجل إرساء السلام بين الشعوب».

.
زر الذهاب إلى الأعلى