أخبار وتقاريركوروناورقة وقلم

عبد الغفار يعرض تجربة مصر لمواجهة كورونا أمام مؤتمر الجامعات العربية

صبري حسن

شارك الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، اليوم الاثنين، في فعاليات مؤتمر الجامعات العربية ودورها في مواجهة تحديات جائحة كورونا، الذي تنظمه الأمانة العامة لاتحاد الجامعات العربية، بحضور الدكتور عمرو عزت سلامة الأمين العام لاتحاد الجامعات العربية، والدكتور عبدالرحيم الحنيطي الأمين العام المساعد لاتحاد الجامعات العربية، وذلك عبر تقنية الفيديو كونفرانس.

وأشار الدكتور خالد عبدالغفار، فى بداية كلمته، إلى أن أزمة انتشار فيروس كورونا جاءت بمثابة اختبار شديد القسوة للنظم الصحية في جميع دول العالم.

واستعرض الوزير، التجربة المصرية في مواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد، وذلك من خلال المؤسسات الأكاديمية والمستشفيات الجامعية، التي أثبتت كفاءة وفاعلية عالية في مواجهة هذه الأزمة بما تملكه من قدرات وخبرات، فضلاً عن الإمكانات المادية الهائلة التي تتمتع بها، والتي تتمثل في وجود 115 مستشفى جامعي تقدم خدماتها لنحو 18 مليون مريض سنويًا.

وأوضح أنه تم وضع خطة متكاملة من قبل المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية، لمواجهة خطر انتشار كورونا ونفذتها المستشفيات الجامعية وأطقمها بالتعاون مع وزارة الصحة والسكان، وهو ما أسفر عن نجاح كبير للجهود الوطنية بجدارة واقتدار، وساهمت في تخفيف آثار الأزمة إلى حد كبير.

واستعرض الدكتور عبدالغفار النظام الذي تم تطبيقه لاستكمال العام الدراسي 2019/2020، مع مراعاة الحفاظ على كافة أطراف العملية التعليمية من أساتذة وطلاب وعاملين، حيث تم الاكتفاء بتقديم طلاب سنوات النقل بحوثًا في المواد الدراسية بدلاً من الامتحان التقليدي، ومد العام الدراسي لطلاب السنوات النهائية لضمان إجراء الامتحانات بطريقة آمنة، كما تم استخدام نظام التعليم الهجين للعام الدراسي 2020/2021 مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية اللازمة.

.
زر الذهاب إلى الأعلى