فنورقة وقلم

خبر سار لمحبي الفنانة ياسمين عبد العزيز

صبري حسن

غادرت النجمة ياسمين عبد العزيز غرفة العناية المركزة بعد تحسن حالتها الصحية، وهو ما أعلنه شقيقها الفنان وائل عبد العزيز على حسابه بموقع “فيس بوك” قائلا: “الحمد لله خرجت من العناية المركزة بفضل ربنا وكل اللى بيحبوها بس مفيش زيارات”.

وكشفت مصادر طبية مقربة من أسرة النجمة ياسمين عبد العزيز عن تفاصيل حالتها الصحية وطبيعة العملية الجراحية التى أجرتها وتسببت فى دخولها غرفة العناية المركزة على مدار الأيام الماضية.

وكانت المصادر الطبية أوضحت أن ياسمين عبد العزيز دخلت المستشفى يوم السبت الموافق 11 يوليو الجارى، من أجل إجراء عمليه “تكيس المبايض”، لاسيما وأنها كانت تعانى من وجود أكياس دهنية على المبيضين، إضافة إلى إجرائها كذلك عملية “شد بطن”، وبعد ذلك حدث بعض المشاكل مثل زيادة عدد ضربات النبض، ونقص الأكسجين في الدم.

وأشارت المصادر إلى أن الأطباء المعالجين نقلوا ياسمين عبد العزيز إلى غرفة العناية المركزة ووضعوها تحت الملاحظة الدقيقة مع استخدام مضادات حيوية ومحاليل حتى استقرت نسبة الأكسجين في الدم مرة أخرى، إلا أن ما حدث هو نقص في نسبة الهيموجلوبين في الدم حيث وصلت نسبته إلى 7.6 وهذه نسبة قليلة جدا مقارنة بالنسبة الطبيعية للسيدات والتي يجب ألا تقل عن 12، ذلك جعلها مستمرة في العناية المركزة حتى الآن تتلقى العلاج اللازم

شهدت الأيام الماضية حالة من القلق داخل الوسط الفنى بعد إعلان الفنان أحمد العوضى دخول زوجته الفنانة ياسمين عبد العزيز المستشفى لإجراء عملية جراحية وعدم استقرار حالتها دون الكشف عن أى تفاصيل، حيث كتب تدوينة عبر حسابه على موقع “فيس بوك” دفعت الوسط الفنى للدعاء لياسمين عبد العزيز بالشفاء وتجاوز أزمتها الصحية.

زر الذهاب إلى الأعلى