مدارسورقة وقلم

التعليم توضح حقيقة غلق منصة امتحانات الصفين الأول والثاني الثانوي

كتب - محمد علي

 

قال محسن عبدالعزيز، رئيس قطاع تكنولوجيا المعلومات بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، إنه لا يوجد أي تعديلات بمنصة امتحانات الصفين الأول والثاني  الثانوي على الإطلاق، ولكن يتم إرسال الامتحانات، حتى يتمكن فريق التطوير التكنولوجي بكل مدرسة من طباعة الأكواد.

وذلك ردا على التساؤلات المثارة على مواقع التواصل الاجتماعي، بشأن غلق منصة طباعة أكواد امتحانات طلاب الصفين الأول والثاني الثانوي، التي تعقد إلكترونيا على جهاز التابلت ورقيا في المدارس المجهزة، بسبب تعديلات في المنصة، وظهور مطالبات من قبل مسؤولي التطوير التكنولوجي بسرعة نزول منصة الامتحان لأنه يصعب على أخصائي التطوير التكنولوجي في يوم الامتحان صباحاً طباعة الأكواد وترتيبها وتقطيعها وتوزيعها على الطلاب قبل انطلاق الامتحانات.

عناوين مقرات المقابلات الشخصية بالمدارس المصرية اليابانية

وأكد «عبدالعزيز» في تصريحات له على جروب «تعليمنا الجديد» عبر تطبيق «واتس آب»، أن وزارة التربية والتعليم تقدر المجهود الذي يبذله مسئولو التطوير التكنولوجي في المدارس، وتواصل الليل بالنهار لتسهيل الأمور عليهم لتقديم خدمة مميزة للطلاب.

ويؤدي طلاب الصف الأول الثانوي، يوم السبت المقبل، امتحان الفيزياء والفلسفة والمنطق ورقياً في المدارس وإلكترونيا على أجهزة التابلت.

زر الذهاب إلى الأعلى