أزهرورقة وقلم

رئيس جامعة الأزهر: التعليم الأزهري شهد نهضة كبيرة في عهد الإمام الأكبر

قال الدكتور سلامة داوود، رئيس جامعة الأزهر، إن التعليم الأزهري قد شهد نهضة وتطويرا شاملا، تحت قيادة فضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب شيخ الأزهر، حيث شهدت المقررات والمناهج الدراسية تطوير شاملا فى مختلف المراحل الدراسية، بدءا من رياض الأطفال حتى الشهادة الثانوية، خاصة فى المواد الشرعية والعربية والثقافية، والتى تم تطوير شكلها ومضمونها بالكامل، وأصبحت أكثر ارتباطا بالواقع المعاصر، بالإضافة إلى الاهتمام بتطوير أداء المعلمين من خلال التدريب المتواصل، وتشكيل وتأسيس مجلس للتعليم الأزهرى ما قبل الجامعى بما ساهم في ضبط العملية التعليمية وانتظامها.

وأكد رئيس جامعة الأزهر، خلال كلمته باحتفالية قطاع المعاهد الأزهرية لتكريم المعلمة القدوة والازهري الصغير، أن التعليم يعد أسمى وظيفة يمكن أن يعمل بها الإنسان، وتحتم عليه أن يكون نموذجًا مثاليًا وقدوة حسنة لأبنائه الطلاب، يعمل جاهدا على تربيتهم تربية حسنة قبل تعليمهم وتثقيفهم، حتى يكونوا نافعين لمجتمعاتهم وقدوة لغيرهم.

وأوضح رئيس جامعة الأزهر أن للمعلم أثر كبير في نفس الطالب، حيث أنه يقوم مقام الأب في البيت، بل قد يفوقه أثرًا لأن مادته العلم وهو غذاء الروح الذي يفوق غذاء الجسد الذي يقدمه الأب لأفراد أسرته، مطالبا المعلمين بالحرص على تنشئة الأجيال وتربيتهم تربية صحيحة قويمة أولا قبل تعليمهن، حيث أن التربية السليمة تعد السبيل والمدخل الرئيسى للتعليم الناجح.

ونظم قطاع المعاهد الأزهرية ، برعاية كريمة من فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، اليوم الأربعاء، حفلًا لتكريم الفائزين في مسابقتي” المعلمة القدوة” و”الأزهري الصغير”، وذلك بحضور الدكتور نظير عياد، الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية، والدكتور سلامة داوود، رئيس جامعة الأزهر، والشيخ أيمن عبد الغني، القائم بأعمال رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، ولفيف من قيادات وعلماء الأزهر الشريف.

بالصور…لوحة الشرف لأوائل الشهادة الثانوية الازهرية 2020-2021

ننشر جدول امتحانات الشهادة الثانوية الازهرية “الدور الثانى”

زر الذهاب إلى الأعلى