مدارسورقة وقلم

ماذا قال الرئيس عن التعليم؟

كتب - محمد علي

عقد المجلس الأعلى للأمناء والآباء والمعلمين، أول اجتماع بتشكيله الجديد، برئاسة عبدالرؤوف علام، وبحضور هيئة المكتب: الدكتور طارق عمارة نائب الرئيس، والدكتورة إيمان محمد حسن المدير التنفيذي، وعبدالرحمن صالح المراقب المالي، والدكتور عمرو الدسوقي أمين المجلس.

وفي بداية الاجتماع، قدمت الدكتورة إيمان حسن التهنئة لرئيس المجلس والأعضاء، على ثقة الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، وعرضت التشكيل الجديد للمجلس.

وقدم عبدالرؤوف علام، خلال الاجتماع، عرضًا مفصلًا لرؤية المجلس وخطة العمل خلال الفترة القادمة، مؤكدًا أن رؤية المجلس تنطلق من حقيقة راسخة تتمثل في إيمان القيادة السياسية بأن التعليم حق أصيل لكل مواطن مصري، وهو ما عبر عنه الدستور المصرى.

وقال «علام» إن المجلس يسعى إلى تقديم كل سبل الدعم الممكنة للقيادات التنفيذية، إيماناً منه بأن التعليم هو مدخل الدولة للتنمية وتحقيق رؤية «مصر 2030»، وذلك يتجلى في الدعم اللامحدود من قبل الرئيس عبدالفتاح السيسي، لبناء منظومة تعليمية جديدة تحقق آمال وطموحات الجمهورية الجديدة، مشيرًا إلى أن المجلس يؤكد ثقته في أهداف استراتيجية الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، للنهوض بالعملية التعليمية.

استعدادات مدارس الإسماعيلية لامتحانات التيرم الأول
وأكد «علام» تكليف هيئة مكتب المجلس الأعلى للأمناء والآباء والمعلمين، بتحليل الوضع الراهن بالنسبة لمجالس الأمناء على مستوى الإدارات والمديريات التعليمية وحتى على مستوى المدارس، وبيان نقاط القوة؛ لتعظيم الاستفادة منها، وبيان نقاط الضعف لمعالجتها.

زر الذهاب إلى الأعلى