#الجمهورية الجديدة
لحظة بلحظةورقة وقلم

ننشر أبرز تصريحات الرئيس السيسى خلال فعالية تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية اليوم

قدم الرئيس عبد الفتاح السيسى، الشكر والتقدير لكل من ساهم في كتابة تقرير التنمية البشرية لمصر عام 2021، وقال: كل الشكر والتقدير إنكم ساهمتم فى شهادة استمر إيقافها لمدة 10 سنوات، وبالتالي هي شهادة تتسم بشفافية ومصداقية أكبر لأنها شهادة من متخصصين ومسؤولين دوليين لديهم الخبرة والحنكة“.

ووجه الرئيس السيسي حديثه للمصريين خلال إطلاق تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية في مصر 2021: “بقول للمصريين.. كان المسار المحتمل اللى ممكن كل الناس والمتخصصين يرشحوه احنا ممكن نمشى فيه الحرب الصعبة اللى مرت على مصر خلال 7 سنين.. وكان مسار له منطقه وحججه إن احنا مشغولين بمواجهة الإرهاب وبالتالي توقف عجلة التنمية في مصر المدة دى.. معملناش كده واعتبرنا أن حربنا ضد الإرهاب في مصر والمنطقة هي حرب مبنية على البناء والتنمية”.

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسى، إن العمل في مصر شامل وعميق، والتنمية والبناء جزء من مواجهة الإرهاب، لافتا إلى أن الدولة المصرية اعتمدت فى مواجة الإرهاب على حشد قوى الدولة مع البناء والعمل من خلال فلسفة شاملة.

وأضاف الرئيس السيسى، أنه تم العمل على مسارات الدولة بالكامل للتنمية والبناء، وكل القطاعات تم العمل فيها بمنتهى القوة والشمول والعمق.

وأكد الرئيس عبد الفتاح السيسى، أن تقرير التنمية البشرية عن الدولة المصرية لعام 2021 شهادة للمصريين البطل الحقيقى، متابعا: “تمرير خطة الإصلاح الاقتصادى وقبولها من الرأى العام كان السبب فى نجاحها الشعب المصرى”.

وأضاف الرئيس السيسى، خلال كلمته في حلقة نقاشية حول تقرير التنمية البشرية لعام 2021: “النجاح مرتبط باستيعاب المواطنين وقبولهم له.. أقول للشعب المصرى شوف التقرير ده.. شهادة وشهادة الدولة المصرية شهادة للشعب المصرى.. والمصريين تحملوا تبعات تنفيذ الإصلاح الاقتصادى حتى لو عملنا إجراءات حماية اجتماعية.. لكن تنفيذ برنامج الإصلاح عبء ضاغط على المجتمع المصرى.

وتابع الرئيس السيسى: “أقدم التهنئة للمصريين على قدرتهم من خلال التضحية والصبر والتحمل في ظهور هذا التقرير بهذا الشكل”.

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إن مصر تستضيف 5 إلى 6 ملايين لاجئ على أراضيها، وأن هذا الرقم يعادل حجم دولتين لهما إنفاقهما العام، مضيفا: “عندنا ملايين كثير تعدت 5 مليون إنسان في بلدنا مصر مش بتشفوهم في معسكرات.. معندناش معسكرات للاجئين في مصر عندنا ضيوف بيعيشوا في وسطنا“.

وأضاف الرئيس السيسي: “لما يكون 6 مليون في دولة فيها أكثر من 100 مليون محتاجين يتقدملهم خدمات والأمور الحياتية التي تقدم ..الرقم ده حجم دولتين تلاتة ليهم انفاقهم العام.. حط في الاعتبار عندما يقرأ هذا التقرير الديباجة اللى بنحطها تبقا عبارة عن رصد للحالة التي مرت بمصر .

وأكمل الرئيس السيسي: “الحماية الاجتماعية للتخفيف من آثار الإصلاح الاقتصادي ومن مسار حالة الفقر.. بتقولوا إن التقرير ممكن يكمل كل سنتين ونتمنى ان السنة اللى هيطلع فيها التقرير تروا أمرا أحب أسجله دلوقتي “.

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن الهدف من برامج الحماية الاجتماعية هو التخفيف من آثار الإصلاح الاقتصادي ومن مسار حالة الفقر، مضيفا: “بتقولوا إن تقرير التنمية البشرية 2021 ممكن يتعمل كل سنتين، ونتمنى أن السنة اللى هيطلع فيها التقرير، ترون أمرا أحب أسجله دلوقتي“.

وأضاف خلال إطلاق تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية في مصر 2021: “الخطة الموجودة بتاع حياة كريمة المفروض موازنات استثمارية للوزارت خلال 10 سنوات قادمة لتحقيق مراده، لكن إحنا مُصرين إن نحققه خلال 3 سنين اعتبارا من منتصف العام الحالي ..المسار هنا شامل والمواجهة حاسمة قوى، نقدر نحول حياة 58 مليون مصري“.

وأكمل الرئيس: “لما نيجي نتكلم على إن احنا كان عناصر الصرف الصحي في الريف كانت 12 % أصبحت 38% يعنى متبقى 62 % مُصرين إن شاء الله خلال 3 سنين يبقا مفيش حاجة اسمها صرف صحى يليق وهذا كلام ينطبق على الخدمات المحلية والمستشفيات والمدارس داخل 4500 قرية ..معرفش يا ترى التقرير القادم يقدر يرصد الحالة دي“.

وقال الرئيس: “تبطين شامل للترع للقضاء على مظاهر التلوث البيئي ..كلها عناصر جنب بعضها بتعمل صرف صحي وتغطية ترع ومحطات معالجة للصرف الصحى والزراعي والصناعي على المستوى القومي..انفقنا من 2014 وحتى انتهاء المبادرة حوالى 700 مليار جنيه محطات معالجة ثنائية وثلاثية للاستفادة من المياه والتلوث البيئي الناتج عن هذه المياه“.

ودعا الرئيس إلى تنظيم رحلات الى منطقة المنزلة للوقوف على حجم الإنجاز الذى تحقق هناك ، قائلا:”بحيرة 250 ألف فدان كانت ممكن تعتبر منطقة غير صالحة ماتصورش انه فيه حد في الدنيا تدخل لمعالجة التلوث البيئ من 500 إلى 600 سنة فاتت زى اللى احنا بنتعمله دلوقتي”.

وأكد الرئيس عبدالفتاح السيسي أن حجم الإنجازات الذى تحقق في منطقة البحيرات حاجة غير مسبوقة في تاريخ مصر والمنطقة، مضيفا: “كل الكلام ده عبارة عن خطة فلسفتها مواجهة شاملة لكل القطاعات بمعدلات عمل غير مسبوقة مسبناش قطاع في الدولة“.

وأضاف الرئيس السيسي “بقول للمصريين اسعدوا بالشهادة ان هما شافونا النهاردة ..شافونا واحنا بنحضر خروجها ، وتساءل الرئيس: “يا ترى نجحنا في الخطوة دى اللى من الالف خطوة أتمنى نكون نجحنا..بيانات موثقة وتحليل ذو مصداقية وشفافية كبيرة وخبراء متخصصين“.

ووجه الرئيس السيسي بتوفير تقرير التنمية للجامعات ووسائل الاعلام والوزارات قائلا: “عاوزين تعرفوا عن مصر مش احنا اللى هنقولكم ، مش بنقول ايه اللى احنا عملناه في مصر ، بنقول مصر اللى عملته لنفسها شعبها وحكومتها كله بايد واحدة..وأتمنى خلال العامين القادمين تكون الشهادة التانية اخد فيها درجة افضل من كده بكتير”.

زر الذهاب إلى الأعلى