.
أخبار التعليمأولادناورقة وقلم

التعليم” تعلن الفائزين في مسابقة “فني مبتكر 2019” لطلاب التعليم الفني

كتب – محمد علي

نظمت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني وأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا ومجمع الإبداع برج العرب التابع لوزارة الاتصالات، والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (مشروع تطوير القوي العاملة وتعزيز المهارات WISE الحفل الختامى للإعلان عن الطلاب الفائزين فى مسابقة “فني مبتكر 2019″، وذلك في إطار مشروع تطوير القوى العاملة وتعزيز المهارات “فني مبتكر” لريادة الأعمال والابتكار، ضمن (مشروع تطوير القوي العاملة وتعزيز المهارات WISE )، الذي يهدف إلى تطوير مهارات وخبرات طلاب وطالبات التعليم الفني وتزويدهم بمهارات الابتكار وريادة الأعمال؛ لتنفيذ مشروعاتهم المرتبطة بتخصصاتهم المهنية.

.

حضر الحفل الدكتور محمد مجاهد نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفنى، والدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا، والسيدة ريبيكا لاتوراس نائب مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، وجوزيف غانم مدير مشروع القوى العاملة وتعزيز المهارات، ومحمد فوزى نائب مدير المشروع، والدكتور محمد شديد مدير عام جمعية اتصال ومجمع الإبداع التكنولوجى، والدكتور محمد عمارة رئيس قطاع التعليم الفنى، والأستاذ هشام جامع رئيس الإدارة المركزية للتعليم الفني، ولفيف من قيادات وخبراء التعليم الفني وريادة الأعمال والقطاع الخاص.

بدأت فعاليات الحفل بافتتاح المعرض حيث تفقد حكام المسابقة وممثلو الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية معرض المشروعات المتأهلة إلى التصفيات قبل النهائية، كما تم عرض الفيديو الخاص بالمسابقة والذى استعرض المشروعات المختلفة المقدمة من الطلاب المشاركين، والذين عبروا عن سعادتهم بالمسابقة والتى ساهمت بشكل كبير فى تنمية قدراتهم والعمل على حل المشكلات التى تواجهها الدولة على أرض الواقع، بالإضافة إلى القضاء على البطالة، كما تعمل على توفير فرص عمل للشباب.

وفى كلمته، خلال الحفل، أكد الدكتور محمد مجاهد أن مثل هذه المسابقات تعمل على تحسين الصورة الذهنية عن التعليم الفنى، واستغلال طاقات الشباب والتحفيز الإيجابي للطلاب لبدء مشروعات خاصة بهم، والبحث العلمي وخلق روح التنافس والاستفادة من بنك المعرفة المصرى في تنفيذ مشروعاتهم، مشيرًا إلى أن التنمية الاقتصادية لكى تنجح لابد من تطوير التعليم الفنى تطويرًا جذريًا، وإنشاء أكاديميات على مستوى الجمهورية لتأهيل وتدريب معلمي التعليم الفنى.

وأشاد بالمشروعات المقدمة من الطلاب، مؤكدًا أن المسابقة تعقد للعام الثاني على التوالي، حيث تم هذا العام تغطية كافة المدارس الفنية الموجودة بالمحافظات نطاق المشروع، في إحدى عشرة محافظة، وهي محافظات (الإسكندرية، والإسماعيلية، وبورسعيد، والبحر الأحمر، وأسوان، ودمياط، والشرقية، والغربية، وبني سويف، والفيوم، والمنوفية)، ولا تقتصر على المدارس المدعومة فقط من مشروع تطوير القوى العاملة وتعزيز المهارات.

وقال الدكتور محمد مجاهد: إن هدف المسابقة هو البحث عن رواد الأعمال وتنمية ملكة الابتكار لديهم، لافتًا إلى اهتمام الوزارة بتحديث المناهج في مجال التعليم الفني، ونأمل أن يضاف الابتكار إلى الجدارات لتجويد التعليم الفني”.

ومن جهته، أشار الدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا إلى أهمية ربط البحث العلمى بالصناعة، مؤكدًا أن الابتكار يجب أن يكون السياسة والأولوية الأولى لكل الدول العربية لتحويل مخرجات البحث العلمى لقيمة اقتصادية مضافة وأموال وفرص عمل لها فيما يخص الابتكار والملكية الفكرية والبحث العلمى والبحوث والتطوير، موضحًا أن مصر تعمل على ربط الصناعة وتوجيه البحث العلمى للمساهمة فى تنفيذ رؤية 2030.

الوسوم
اظهر المزيد
.
إغلاق
إغلاق