.
أخبار و تقاريرورقة وقلم

الرئيس يحسم نزاع بين محافظة الإسكندرية وبنك مصر علي 550 فدان

كتب - محمد علي

قال اللواء أحمد العزازي، مساعد رئيس الهيئة الهندسية للمشروعات، إنّه بناء على قرار الرئيس عبدالفتاح السيسي، بتاريخ 6 مايو 2020، بالبدء في تنفيد مشروع مدينة الأمل بمنطقة العامرية بالإسكندرية، أمام شركة العامرية للغزل والنسيج على مساحة 270 فدانا، جرى تخصيصها للقوات المسلحة ضمن الحل التوافقي لفض النزاع بين محافظة الإسكندرية وبنك مصر على مساحة 550 فدانا.

وأضاف العزازي، خلال كلمته في افتتاح مشروع “بشائر الخير 3” بحضور الرئيس السيسي، “كان فيه خلاف بين محافظة الإسكندرية وبنك مصر لعشرات السنين مش من قريب، والموضوع في المحاكم والقضاء ولكن لم يحسم، والخسران المواطن والجهتين الإداريتين، وقعدنا معاهم وتبرعوا لمشروع بشائر الخير بـ270 فدانا، ومن المقرر إنشاء بشائر الخير 6 و7 و8”.

.

وأوضح أنّ المدينة تضم 851 عمارة سكنية بإجمالي 44 ألفا و500 وحدة سكنية، ومسطحات تجارية بواقع 322 ألف مربع، وتتضمن المدينة إنشاء مشروعات بشائر الخير 6 و7 و8 على مسطح 130 فدانا، على 462 عمارة سكنية و24 ألف وحدة سكنية و194 ألف متر مربع تجاري، ومتناطق تجارية وخدمات ومركز للمدينة، وإسكان اجتماعي على مسطح 49 فدانا، 142 عمارة سكنية و7400 وحدة سكنية و35 ألف متر مربع تجاري، وإسكان استثماري على مسطح 78 فدانا بعدد 247 عمارة و13 وحدة سكنية و76 متر مربع تجاري، و280 فدانا مناطق حرفية وصناعية.

ويتكون مشروع “بشائر الخير 3” من 11 ألف وحدة سكنية، و3 منشآت خدمية، بينها منشأة تعليمية ومستشفى و6 مساجد من بينهم مسجدين 800 متر و4 مساجد صغيرة ومستشفى لعلاج الأهالي، إضافة إلى كنيسة ومركز شباب ومكتب بريد وأنشطة ترفيهية ومركز شباب، وذلك لتوفير حياة آدمية لأهالي بشاير الخير 3.

وتعد هذه المرحلة هي الأكبر، من حيث الوحدات السكنية التي ستنقل عددا كبيرا من الأهالي الذين يقطنون في المناطق الخطرة والتي كانت مهددة بالانهيار فوق رؤوسهم.

الوسوم
.
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: