.
رمضانورقة وقلم

تعرف على الفرق بين التراويح والتهجد

كتب - محمد علي

طوال العشر الأواخر من شهر رمضان الكريم، تنقل صفحة الأزهر الرسمية على «فيسبوك» بثًا مباشرًا لشعائر صلاتي العشاء والتراويح من الجامع الأزهر الشريف.

وتقتصرالصلاة على أئمة الجامع الأزهر والعاملين به، والتزام سائر المساجد على مستوى الجمهورية بالتعليق الكامل للجمع والجماعات إلى زوال علة الغلق.

.

التهجد

التهجد يكون بعد النوم ليلًا ولو لفترة، ثم الاستيقاظ للصّلاة فقط دون غيرها من العبادات، أما قيام الليل فيكون بالصّلاة، والذِّكر، والدُّعاء، وقراءة القرآن، وغير ذلك من العبادات في أيّ ساعة من ساعات الليل، وعليه فإنّ التهجُّد نوع من قيام الليل، يكون بالنّوم ثمّ الاستيقاظ لأداء الصّلاة، وقد ورد عن الصحابي الجليل الحجاج بن غزية رضي الله عنه ما يدل على هذا الفرق، حيث قال: «يحسَبُ أحَدُكم إذا قام من الليل يصلي حتى يصبِحَ أنَّه قد تهجَّدَ، إنَّما التهجُّدُ المرءُ يصلِّي الصلاةَ بعد رقدةٍ، ثمّ الصّلاة بعد رقدةٍ، وتلك كانت صلاةَ رَسولِ الله صلَّى اللهُ عليه وسلَّم له».

الوسوم
.
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: